تسبب مشاكل العيون عند الأطفال القلق الشديد للأباء والأمهات نظرًا لصعوبة التعامل مع مثل هذه الأمراض وتحديدًا في الأشهر الأولى بعد الولادة وهو ما يستدعي الاعتماد على طبيب عيون أطفال للحصول على التشخيص الصحيح الذي يساهم في الحصول على العلاج المناسب. ويعد فحص قاع العين للاطفال أحد الإجراءات الهامة التي يتبعها الطبيب للكشف عن المشاكل التي تصيب عيون الأطفال وتحديدًا في الأشهر الأولى بعد الولادة، خاصة أنهم يكونوا غير قادرين على شرح مشاكلهم للطبيب بشكل مفصل.

في السطور التالية سنتطرق للحديث عن أشهر أمراض العيون عند الاطفال وأهمية فحص قاع العين للاطفال الرضع والمبتسرين وطرق العلاج المختلفة لكل حالة.

كيف يتم اكتشاف أمراض العيون عند الأطفال؟

عند الولادة لا بد أن يكون فحص قاع العين أحد الإجراءات الرئيسية للطفل الرضيع للكشف عن أي مشكلة يعاني منها الطفل في العين لعلاجها مبكرًا.

أما في مرحلة الطفولة وبعد أن يتخطى الطفل الـ6 أشهر الأولى وفي حالة ظهور أي أعراض غير طبيعية على العين يتوجب على الآباء اصطحاب الطفل إلى الطبيب المختص لإجراء الفحوصات الطبية المختلفة، وعلى رأسها فحص قاع العين للاطفال لاكتشاف المشكلة ووضع خطة علاج مناسبة.

أمراض العيون عند الأطفال تستوجب الاعتماد على طبيب عيون خبير في هذا الشأن لتجنب التعرض لأي مشكلة مستقبلية قد تنتج عن العلاج الخاطئ.

أهمية فحص قاع العين للاطفال؟

فحص قاع العين للاطفال الرضع يساعد على اكتشاف أي مشكلة في عين الطفل والتشخيص الدقيق للمرض وهو ما يساعد على تلقي العلاج المناسب.

ويؤكد الدكتور معتز وسام أن فحص قاع العين للاطفال المبتسرين مهم للغاية خاصة أنهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض العيون المختلفة.

فحص قاع العين للاطفال المبتسرين

لا بد أن يتم فحص العين للاطفال المبتسرين لأول مرة بعد مرور 28 يوم على الأقل بعد الولادة، حيث يتم بواسطة قطرة مخدرة للعين فقط وبدون الحاجة إلى إعطاء بنج كلي وبالتالي لا يوجد ما يمنع التوقف عن الرضاعة.

كيف يتم فحص قاع العين للاطفال الرضع؟

يلجأ الطبيب إلى استخدام القطرات التي تعمل على توسيع بؤبؤ العين لإجراء الفحص الشامل ورؤية الجزء الخلفي من العين في محاولة لاكتشاف أي مشكلة في عين الطفل.

فحص قاع العين للاطفال

ما هي أشهر أمراض العيون عند الأطفال؟

من الممكن أن يصاب الأطفال بأحد الأمراض الآتية:

كسل العين

هو عبارة عن حدوث كسل في إحدى العينين مما يجعلها غير قادرة على أداء دورها بالطريقة الأفضل مثل العين الأخرى التي لا تعاني من الكسل.

أعراض كسل العين هي:

  • احمرار العين بشكل دائم.
  • تدلي الجفون.
  • عدم القدرة على تحريك العينين في نفس الاتجاه.
  • التحديق بشدة لرؤية الأشياء.

علاج كسل العين:

في أغلب الأحيان يضطر الطبيب إلى وضع ضمادة على العين السليمة لتحفيز العين الأخرى على العمل وذلك لفترة ما بين ساعتين إلى 6 ساعات يوميًا.

في بعض الحالات الأخرى يضطر الطبيب إلى وضع قطرات في العين السليمة للمريض لتشويش الرؤية ومساعدة العين الكسولة على التحسن وأداء وظيفتها بشكل طبيعي، أما في حالة إذا كانت العينين مصابتين بنفس درجة الكسل فيستخدم الطفل النظارات الطبية.

الحول عند الأطفال

الحول عند الأطفال عبارة عن حالة مرضية تصيب العين وهو عدم قدرة العينين على النظر لنفس الشئ في نفس الوقت نتيجة اختلاف حركة البؤبؤ بحيث تظهر منحرفة للداخل أو الخارج.

وينقسم الحول عند الأطفال إلى 4 أقسام هم: الحول الإنسي والحول الوحشي والحول العلوي والحول السفلي.

أعراض الحول عند الاطفال

  • عدم اتساق حركة العينين.
  • النظر بعين واحدة فقط وإغلاق الآخرى.
  • ميل الرأس عند النظر للأشياء.

عادة ما يكون علاج الحول عن طريق تقوية عضلات العين أو منح الطفل بعض القطرات في المراحل الأولى، أما بعض الحالات المتقدمة فقد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي.

انسداد القناة الدمعية

الكثير من الأطفال يولدون بـ انسداد خلقي في القناة الدمعية للعين نتيجة عدم اكتمالها وهو أمر لا يدعو للقلق لكنه يحتاج للمتابعة مع طبيب العيون.

أعراض انسداد القناة الدمعية للعين عند الأطفال

  • دموع غزيرة ومستمرة.
  • وجود احتقان في العين.
  • ألم مستمر في العين.
  • تورم العين بشكل ملحوظ.
  • صديد في العين.
  • ضبابية الرؤية.

علاج انسداد القناة الدمعية للأطفال

في العديد من الحالات يتم فتح القناة الدمعية للأطفال بعد مرور 8 أشهر من الولادة دون أي تدخل، لكن خلال هذه الفترة يتم تعليم الوالدين طريقة عمل مساج للعين بإشراف من الطبيب المختص للمساعدة على التخلص من انسداد القناة الدمعية.

أما في حالة تخطى الطفل عامه الأول ولا يزال يعاني من انسداد القناة الدمعية فقد يلجأ الطبيب إلى تركيب دعامات على أن يتم فكها بعد 6 أشهر.

تدلي الجفون عند الأطفال

أحد الأمراض التي تصيب عيون الأطفال نتيجة ضعف العضلة المسؤولة عن رفع الجفن نتيجة أسباب مختلفة، وهو ما يؤثر على الرؤية بالشكل الأمثل.

أعراض تدلي الجفون عند الأطفال

  • عدم وضوح الرؤية.
  • ظهور علامات التعب على وجه الطفل المصاب.
  • تدلي الجفن على عين الطفل.

علاج تدلي الجفون عند الأطفال

في أغلب الحالات يلجأ طبيب العيون إلى التدخل الجراحي البسيط لإعادة الجفن إلى وضعه الطبيعي وتفادي حدوث أي مضاعفات قد تؤثر على الرؤية.عند ظهور أي أعراض تدل على وجود مشكلة في عين طفلك ينصحك الدكتور معتز وسام بضرورة الذهاب للطبيب المختص لإجراء فحص قاع العين للاطفال تشخيص الحالة وتلقي العلاج المناسب.

يعد الدكتور معتز وسام – مدرس طب وجراحة العين جامعة عين شمس وزميل المجلس العالمى لطب وجراحة العين (كامبريدج) وزميل الكلية الملكية البريطانية للجراحين (جامعة جلاسجو) أحد أهم المتخصصين في فحص قاع العين للاطفال وعلاج مشاكل العيون بصفة عامة، لما له من خبرة كبيرة في هذا المجال. يمكنك الآن حجز موعد في مركز الدكتور معتز وسام بالاتصال على الأرقام الموجودة على الموقع.